أعلنت مليشيات الحرس الثوري الإيراني، مساء يوم الثلاثاء، مقتل ضابطين من قواتها برتبة عقيد في سوريا خلال الهجوم الإسرائيلي الذي استهدف فجر الإثنين أطراف العاصمة السورية دمشق.

 وجاء في بيان للحرس الثوري الإيراني أن العقيدين هما إحسان كربلائي بور ومرتضى سعيد نجاد، متوعداً بأن “الكيان الصهيوني بلا شك سيدفع ثمن هذه الجريمة”.

 ويستهدف جيش الاحتلال الإسرائيلي مواقع للنظام السوري والمليشيات الموالية له بشكل متكرر، ما يوقع قتلى وجرحى في صفوف تلك القوات التي تتجنب الإعلان عن خسائرها بدقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.