اعتقلت الميليشيات الإيرانية ثلاثة سائقي شاحنات شرقي محافظة الرقة، كما صادرات ما يحملون من قمح.
وقالت مصادر محلية أن الميليشيات الإيرانية أوقفوا الشاحنات قرب بلدة معدان شرق مدينة الرقة، واعتقلوا سائقيها وسلموهم للأمن العسكري التابع لقوات النظام السوري، لافتين أن التهمة بيع القمح لتجار مدنيين وعدم تسليمه للنظام السوري.
وأضافت المصادر أن الميليشيات الإيرانية صادرت ما تحمله الشاحنات من قمح ونقلوها إلى صوامع بلدة معدان ثم إلى نقلوها إلى محافظة دير الزور.
وكانت النظام السوري حدد شراء كيلوغرام القمح من الفلاحين هذا العام بـ 1700 ليرة مع منح مكافأة 300 ليرة سورية لكل كيلوغرام يتم تسليمه، وسط انتقادات لسعر الكيلو الذي يعتبر قليلا مقارنة بالمصاريف التي تكلفها المزارع.
وسبق أن بدأت الميليشيات الإيرانية بجني المحاصيل الزراعية من الأراضي التي استولت عليها في مناطق غرب الفرات الخاضعة لسيطرة قوات النظام، حيث تباع المحاصيل الزراعية لتجار بالسوق السوداء بمدينة دير الزور وريفها من قبل المليشيات الإيرانية والتوجه بالمال نحو المراكز المالية التابعة للمليشيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.