خاص شبكة تدمر الإخبارية 

صادرت قوات النظام السوري محروقات من باعة البسطات الصغيرة في منطقة السخنة بريف حمص الشرقي.

وأفادت مصادر أهلية لمراسل شبكة تدمر الإخبارية، أن قوات النظام مدعومة بموظفي البلدية صادرت براميل محروقات تحتوي كاز وبنزين ومازوت من باعة بسطات لبيع المحروقات في بلدة السخنة،  بعد تنفيذها حملة واسعة في البلدة.

وأكدت المصادر أن الحملة تجري لمصادرة المحروقات فقط، وإجبار أصحاب البسطات على دفع إتاوات للدوريات، بهدف عدم اعتقالهم بتهم اقتصادية قد تؤدي إلى زجهم بالسجن لسنوات.

وأضافت المصادر أن العملية شملت بلدة السخنة ومحيطها بالإضافة إلى بعض الأكشاك المتواجدة على طريق تدمر- دير الزور وسط البادية السورية.

وتعتبر هذه الحملة هي الأولى من نوعها في بلدة السخنة بشكل خاص، والبلدات الواقعة على طريق تدمر دير الزور بشكل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.