كشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” العبرية، أن سلاح الجو الإسرائيلي نفّذ أكثر من 1000 غارة على سوريا، وذلك لمنع إيران من التوسّع وإرسال أسلحة لـ”حزب الله اللبناني”.

ولم تبين الصحيفة مصدر معلوماتها، عندما تحدّثت “تحت قيادة قائد سلاح الجو المنتهية ولايته عميكام نوركين، تم ضرب 1200 هدف بأكثر من 5500 قنبلة خلال 408 مهمات، على مدى السنوات الخمس الماضية”.

وتابعت: “في عام 2021 وحده، تم تنفيذ عشرات العمليات الجوية، باستخدام 586 قنبلة ضد 174 هدفاً”.

وفي المقابل تم إطلاق 239 صاروخاً، تجاه الطائرات الإسرائيلية خلال العمليات، وفقاً للصحيفة العبرية.

وأوضحت أن الهدف من الهجمات كان “منع إيران من التمركز على حدود إسرائيل الشمالية، وتهريب أسلحة متطورة إلى حزب الله في لبنان”.

ومنذ تدخل “الحرس الثوري الإيراني” في سوريا بشكل مباشر للوقوف إلى جانب رأس النظام بشار الأسد في حربه على السوريين، والطيران الإسرائيلي يدكّ تجمعات الميليشيات الإيرانية وأذرعها في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.