قتل عنصران وجرح آخرون إثر هجوم شنه مجهولون على نقطة عسكرية لميليشيا “فاطميون” في محيط بلدة مهين شرق مدينة حمص.
وقالت وسائل إعلام محلية إن مجهولين شنوا هجوم بالأسلحة الرشاشة على النقطة، ما أدى لمقتل عنصرين وجرح ثلاثة آخرين من عناصر ميليشيا “فاطمون”، حيث نقلوا إلى مشفى مدينة تدمر العسكري.
وأضافت وسائل الإعلام أن تعزيزات عسكرية للميليشيات وصلت إلى بلدة مهين قادمة من محافظة دير الزور، لافتة إلى أن معظم عناصر التعزيزات من الجنسية الأفغانية، كما أنهم أنشأوا خمس نقاط عسكرية بالمنطقة.
وكان عدد من عناصر قوات النظام السوري جرحوا نتيجة هجوم لعناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) في قرية غانم العلي شرق مدينة الرقة.
وسبق أن أطلقت الميليشيات الإيرانية وقوات النظام عدة حملات عسكرية لمواجهة تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) في بادية حمص الشرقية، إلا أن ذلك لم يحد من هجماته وإيقاع المزيد من الخسائر البشرية والمادية في صفوف تلك الميليشيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.