شنت طائرات حربية إسرائيلية غارات جوية على محيط العاصمة دمشق فجر اليوم الاثنين.

ونقلت وكالة النظام السوري “سانا” عن مصدر عسكري (لم تسمِّه) قوله، إنه “في حوالي الساعة 03:05 من فجر اليوم، نفّذ العدو الإسرائيلي عدوانًا جويًا برشقات من الصواريخ من اتجاه رياق شرق العاصمة اللبنانية بيروت مستهدفًا بعض النقاط في محيط مدينة دمشق”.

وأضاف المصدر أن “وسائط الدفاع الجوي تصدّت لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها”، مشيرًا إلى أن الأضرار الناتجة عن القصف تمثّلت بوقوع خسائر مادية فقط.

بدورها قالت شبكة صوت العاصمة المختصة بشؤون دمشق وريفها، إن سلاح الجو الإسرائيلي، استهدف محيط العاصمة دمشق بستة صواريخ، هزّت أصواتها معظم أحياء المنطقة.

وأضافت أن الغارات الإسرائيلية استهدفت موقعاً للميليشيات الإيرانية في محيط مدينة القطيفة في منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق، ومواقع أخرى في محيط دمشق، مشيرة إلى أن الدفاعات الجوية التابعة للنظام، والمتمركزة في منطقتي القلمون والديماس، حاولت التصدي للصواريخ الإسرائيلية، دون تمكنها من اعتراض أي منها.

وجاء هذا القصف بعد إعلان روسيا الأسبوع الماضي، عن تسيير دوريات مقاتلة فوق سوريا ومنطقة الجنوب بشكل خاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.