أفادت مصادر محلية بوصول تعزيزات عسكرية إضافية لقوات النظام والفرقة 25 المدعومة من روسيا إلى البادية السورية خلال اليومين الماضيين. 

وبحسب المصادر، فإن التعزيزات تتألف من دبابات وعربات BMB وأسلحة مدفعية ثقيلة وراجمات صواريخ وذخائر، إضافة إلى مئات العناصر،  وانتشرت في ريف حماة الشرقي بهدف البدء تدريبات عسكرية لتمشيط واسع للمنطقة من خلايا تنظيم داعش. 

ولفتت المصادر إلى أن المحاور التي سيتم تمشيطها خلال حملة هي: طريق مدينتي تدمر والسخنة بريف حمص الشرقي، وطريق أثريا وصفيان بريف حماه الشرقي، وطريق الرصافة باتجاه آبار الرجوم، والحلول، والزملة النفطية ومحيطها، وطريق صفيان البئر القديم حتى وادي عمشردي بريف الرقة الجنوبي الغربي. 

كما تستهدف حملة التمشيط محيط مدينة معدان، شرقي محافظة الرقة باتجاه جبل بشري، وطريق دير الزور باتجاه الشولا، وكباجب بريف دير الزور الجنوبي الغربي، وطريق تدمر وجبال العمور وصولاً إلى آبار حقل (شاعر) للغاز باتجاه مناجم الفوسفات في خنيفيس والصوانه بريف حمص الشرقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.