تجول عناصر  تنظيم داعش بالقرب من جبل العمور بريف حمص الشرقي بشكل علني في ظاهرة هي الأولى من نوعها منذ عام 2015، بعدما تمكنت قوات النظام والميليشيات الداعمة لها من إنهاء وجود مقاتلي التنظيم في البادية السورية.

وقالت مصادر محلية، إن مقاتلي التنظيم استقلوا عدداً من السيارات رباعية الدفع بالإضافة لدراجات نارية تعّلوها راية التنظيم وتجولوا بالقرب من جبل العمور بريف حمص الشرقي، حيث تتواجد مقرات وحواجز لقوات النظام والمليشيات الإيرانية.
ويأتي هذا الاستعراض بالتزامن مع تنفيذ قوات النظام السوري والمليشيات الإيرانية بدعم جوي روسية حملة تمشيط ضد خلايا داعش في البادية السورية، ما يدلل على فشل جميع حملات التمشيط ضد خلايا داعش في البادية السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.