قتل شابان من رعاة الأغنام وسرقت أغنامهما في منطقة دبسي عفنان غربي الرقة يوم أمس السبت، في حين توجهت أصابع الاتهام إلى ميليشيا حزب الله العراقي المسيطرة على المنطقة بارتكاب هذه الجريمة.

وأفادت مصادر محلية بأن الجريمة جرت على أطراف قرية دبسي عفنان في ريف الرقة الغربي، حيث عثر على شابين من رعاة أغنام من دون العثور على مواشيهما، قتلا بإطلاق نار في منطقة الرأس والصدر، لتقوم لاحقاً قوات النظام بنقلهما إلى مشفى مسكنة الوطني.

وأشارت المصادر إلى أن القتيلين تراوحت أعمارهم بين الـ 20 والـ  25 عاماً وينحدران من ريف حماة الشرقي وكانا يرعيَان الأغنام بأجرة شهرية لصالح أهالي قرية دبسي عفنان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.