قتل عشرة أشخاص في مدينة السيدة زينب بريف دمشق الجنوبي، جراء اشتباكات بين عناصر ميليشيات أجنبية موالية للنظام إثر خلاف مادي بينهم.

وأوضحت مصادر محلية أنّ اشتباكات اندلعت بين مجموعة من عناصر ميليشيا “باكستانية شيعية” في منطقة “كوع السودان” في المدينة، على خلفية مشكلة مالية بينهم، ما أدى لمقتل عنصر واحد من الميليشيا الباكستانية وستة مدنيين من أبناء المنطقة، بينهم طفلة وفتاة، بالإضافة لثلاثة من عناصر ميليشيا محلية في المنطقة.

وأضافت المصادر أنّ سبعة شبان بينهم ثلاثة من المتطوعين في ميليشيات محلية قتلوا أثناء محاولتهم تهدئة الأوضاع بين عناصر الميليشيا.

وأشارت المصادر إلى أنّ الاشتباكات تسببت بإصابة أربعة مدنيين بينهم امرأتان، وثلاثة من عناصر الميليشيا الباكستانية، أحدهم بحالة حرجة، تم نقل المصابين والقتلى إلى “مشفى الصدر” في المدينة، بعد وصول تعزيزات أمنية لقوات النظام إلى المنطقة، حيث تم اعتقال بعض المشاركين في الاشتباكات وآخرين من الذين كانوا موجودين في المنطقة خلالها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.