قتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام السوري بهجوم جديد شنه مسلحون يرجح أنهم من خلايا داعش، على حافلة مبيت في بادية الرقة يوم أمس السبت.

وأفادت مصادر محلية أن حافلة مبيت تقل عناصر من قوات النظام السوري، تعرضت لهجوم بالأسلحة المتوسطة والرشاشة من قبل عناصر يرجح تبعيتهم لـداعش، أثناء توجهها من بادية الرصافة جنوبي الرقة، إلى ريف الرقة الشرقي، ما أدى لوقوع قتلى وجرحى.

ولفتت المصادر ذاتها إلى أن طائرات حربية ومروحية تابعة للقوات الروسية نفذت عدة غارات جوية في محيط منطقة الرصافة، واستهدفت مخابئ وتحصينات يرجح أن خلايا داعش تستخدمها لشن هجمات ضد قوات النظام والمليشيات الإيرانية في البادية السورية، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات في صفوف داعش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.