فرضت الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات على خمسة أشخاص، جميعهم من الجنسية الإندونيسية، بتهمة تمويل تنظيم داعش في سوريا.

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان، مساء الاثنين، إنها عيّنت شبكة من خمسة ميسرين ماليين تابعين لتنظيم داعش في العراق وسوريا، يعملون في إندونيسيا وسوريا وتركيا.

وبحسب البيان، طالت العقوبات امرأة تدعى دوي داليا سوسانتي، وأربعة رجال (محمد داندي أديغونا، رودي حرادي، آري كارديان، وديني رمضاني) من الجنسية الإندونيسية.

وأوضحت أن أفراد الشبكة لعبوا دورًا رئيسًا في تسهيل سفر عناصر داعش إلى سوريا والمناطق الأخرى التي يعمل فيها التنظيم، كما أجرت هذه الشبكة تحويلات مالية لدعم جهود التنظيم بمخيمات النازحين في سوريا من خلال جمع الأموال في إندونيسيا وتركيا، التي استُخدم بعضها لدفع تكاليف تهريب الأطفال من المخيمات وتسليمهم إلى مقاتلي التنظيم الأجانب كمجندين محتملين، بحسب البيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.